النقابة الوطنية للتعليم بزاكورة تدعم نضالات هيأة الإدارة التربوية

النقابة الوطنية للتعليم بزاكورة تدعم نضالات هيأة الإدارة التربوية

نظمت اليوم أمام مقر المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية وقفة احتجاجية لأطر الإدارة التربوية بالأسلاك التعليمية الثلاث حول ملف مطلبي يتضمن: انعدام واهتراء وسائل الاشتغال، العتاد المعلوماتي، الهواتف المحمولة، الناسخات والطابعات، انعدام وضعف صبيب الانترنت بجل المؤسسات التعليمية، مشكل البريد وشساعة وتنامي أطراف الإقليم، تكليف مدراء لتسيير مؤسسات أخرى رغم رفضهم، سد باب الحوار من قبل المدير الإقليمي، عزل مدير بدون اتباع المساطر القانونية.

لكل هذه الأسباب دعا السادة المدراء إلى وقفة اليوم مع مقاطعتهم للبريد. وقاموا بمراسلتنا كنقابة للوقوف بجانبهم في معركتهم الاحتجاجية إذ توجت بكلمة النقابة الوطنية للتعليم فدش بزاكورة، ألقتها الأخت بشرى أكوزال جاء فيها أن الإدارة التربوية تعد اللبنة الأولى لأي إصلاح للمدرسة العمومية إلى جانب الأطراف الأخرى المكونة للمشهد التربوي والتعليمي، من أساتذة ومساعدين تقنيين وإداريين وملحقين وباقي الأطر الإدارية والتربوية، لذا دعت إلى وحدة الصف النضالي وخوض كل الأشكال النضالية بعد استنفاذ إمكانيات الحوار الجاد والمسؤول كما دعت إلى تعبئة كل المتدخلين من جمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ والتلميذات، وفي الأخير أكدت على أن النقابة الوطنية للتعليم (ف.د.ش) هي دائما إلى جانب كل الأطر العاملة بالقطاع وفي مقدمتها هيأة الإدارة التربوية من أجل مدرسة عمومية مجانية وذات جودة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *