بيان الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب

بيان

عقد المكتب الوطني للجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب اجتماعا يوم السبت 15 يوليوز 2017، بمدينة مراكش، استحضر خلاله الحصيلة المخجلة للوضع التعليمي بالمغرب والمستجدات الطارئة في ظل الإجراءات الارتجالية المتخذة من طرف الوزارة الوصية في نسختها الجديدة .

وبعد نقاش عميق ومسؤول، فإن المكتب الوطني يسجل:

  • استمرار رفض الوزارة فتح باب الحوار مع الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب رغم طلبات اللقاء المباشرة وغير المباشرة.
  • إغراق الإدارة التربوية بكم هائل من المذكرات والمراسلات والتعليمات التي أثقلت كاهل المديرات والمديرين بمجموعة من الإجراءات والتدابير التي لا تمت لمهامهم الإدارية والتربوية بصلة وتحولهم إلى مسيري أوراش… في خضم انشغالاتهم بتدابير نهاية الموسم الدراسي.
  • الخصاص المهول في الموارد البشرية المكلفة بالإدارة التربوية، ومعالجته بتدابير ارتجالية وغير قانونية (التكليف بإدارة أكثر من مؤسسة) تزيد من أعباء أطر الإدارة التربوية في تراجع تام عما تم الاتفاق عليه في المحضر المشترك بتاريخ 05/05/2011 الذي ينص على الدعم الإداري لمؤسسات التعليم الابتدائي .
  • اعتماد التوظيف بالتعاقد كآلية لسد خصاص أطر التدريس على حساب المردودية التربوية.
  • العقلية السلطوية المعتمدة على أسلوب التعليمات والأوامر الشفوية ولغة التهديد والوعيد التي أصبحت تدبر بها الوزارة القطاع.
  • تأخير توقيع محضر خروج هيئة الإدارة التربوية إلى يوم 28 يوليوز2017 في خرق تام لمقرر وزير التربية الوطنية 2016/2017.
  • التنزيل الارتجالي للرؤية الاستراتيجية في ظل تهميش الجمعية الوطنية كفاعل أساس في المنظومة التربوية.

وبناء على ما سبـق، فإن المكتب الوطني:

  • يستنكر بشدة إصرار الوزارة على التمادي في سياسة صم الآذان وتجاهل دعوات الجمعية المتكررة لفتح حوار صريح ومسؤول.
  • يطالب الوزارة بإعادة النظر في القرارات الأخيرة المتخذة والتي تحول المديرات والمديرين عن مهامهم التربوية والإدارية.
  • يتمسك بمطلب الإطار كشرط أساسي لممارسة المهام الإدارية والتربوية .
  • يستنكر التضييق الذي تمارسه بعض المديريات الإقليمية على مشاركة المديرات والمديرين في محطاتهم النضالية المشروعة.
  • يحمل الوزارة مسؤولية الخصاص في الإدارة التربوية ويدعو كافة المديرات والمديرين إلى الرفض المطلق لتولي مهمة التكليف بتدبير المؤسسات الشاغرة .
  • يندد بالإعفاءات التعسفية لأطر الإدارة التربوية في تناقض تام مع مقتضيات المذكرة 70/2011.
  • يعلن تضامنه المطلق مع ضحايا الحركة الانتقالية الوطنية لهيئة التدريس في صيغتها الحالية .
  • يقرر دعوة المجلس الوطني للانعقاد في اقرب الآجال قصد اتخاذ كل الخطوات النضالية التي توافق المرحلة.
  • يدعو كافة شركاء الجمعية من نقابات تعليمية وجمعيات…. إلى مساندة الجمعية في كل مواقفها ونضالاتها.
  • يدعو إلى المزيد من التنسيق بين مكونات هيئة الإدارة التربوية لمواجهة تعسفات بعض المسؤولين مركزيا وجهويا وإقليميا.

إن المكتب الوطني إذ يحيي كافة مديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب على انخراطهم التلقائي في إنجاح كافة المحطات النضالية التي سطرها المجلس الوطني، وعلى تضحياتهم في تدبير مختلف إكراهات الموسم الدراسي في غياب شبه تام لشروط وأدوات العمل، فإنه يدعوهم إلى مزيد من التعبئة واليقظة والاستعداد لخوض كافة ألأشكال النضالية التي يخولها القانون دفاعا عن كرامتهم ومطالبهم العادلة والمشروعة.

وعاشت الجمعية الوطنية لمديرات ومديري التعليم الابتدائي بالمغرب إطارا مستقلا ديمقراطيا وحداثيا .

مراكش في: 15 / 07 / 2017 

                   المكتب الوطني         

 

تحميل البيان

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *