متمنيات بالشفاء العاجل

تعرض أخونا الحاج محمد المليح الكاتب الإقليمي للتضامن الجامعي المغربي – فرع الحي الحسني وعضو المجلس الوطني لوعكة صحية مفاجئة صبيحة يوم الاثنين 4 شتنبر 2017 استدعت نقله إلى مصحة التعاضدية العامة للتربية الوطنية بالدار البيضاء حيث يخضع للمراقبة والعلاج.
وبهذه المناسبة فإن المكتب الوطني للتضامن الجامعي المغربي والطاقم الإداري للجمعية يتمنون للأخ المليح الشفاء العاجل حتى يستعيد صحته وعافيته ويستأنف نشاطه التربوي والجمعوي والإنساني والاجتماعي في خدمة قضايا أسرة التعليم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *