التضامن الجامعي المغربي يعزي في وفاة الأستاذة زهرة أزوير

تلقينا في التضامن الجامعي المغربي، ببالغ الأسى والألم نعي الأستاذة زهرة أزوير، التي وافاها الأجل المحتوم يوم الاثنين 05 مارس 2018 بإحدى مصحات الرباط إثر مرض لم يمهلها طويلا. وقد شيعت جنازتها ظهر الثلاثاء 06 مارس إلى مقبرة الشهداء بحضور أعضاء من التضامن الجامعي المغربي يتقدمهم رئيس الجمعية وعدد من أصدقاء الفقيدة وزملائها في المهنة والنضال.

والأستاذة زهرة أزوير مناضلة أصيلة فذة، أوقفت حياتها القصيرة للنضال من أجل قضايا الهيأة التعليمية ومن بينها كرامة أسرة التعليم والدفاع عن المدرسة العمومية، وقد تحملت مسؤولية الكتابة الإقليمية للتضامن الجامعي المغربي بسلا، فكانت نموذجا للبذل والعطاء في ممارسة رسالتها التربوية والإنسانية خلال مشوارها المهني.

وبهذه المناسبة الأليمة، نتقدم باسم المكتب الوطني والمجلس الوطني والطاقم الإداري وأعضاء التضامن الجامعي المغربي، بتعازينا الصادقة ومواساتنا القلبية، إلى والدتها الحاجة عائشة وإخوتها امحمد، مصطفى، عزيز وأخواتها مريم، فاطمة وسميرة، و إلى جميع أفراد  عائلة الفقيدة وإلى أصدقائها وزملائها في الهيأة التعليمية، داعين العلي القدير أن يسكن الفقيدة جنات الخلد ويمطر عليها شآبيب رحمته ويلهم ذويها الصبر والسلوان.

وإنا لله وإنا إليه راجعون

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *