لقاء تواصلي مع وفد من أساتذة جامعة أريزونا الأمريكية بتاريخ 4 نونبر 2021

في إطار انفتاح جمعية التضامن الجامعي المغربي على المؤسسات الجامعية الوطنية والدولية، انعقد، يوم الخميس 4 نونبر 2021، بالمقر المركزي للجمعية بالدار البيضاء، لقاء تواصلي مع وفد مكون من ثلاثة أساتذة من جامعة أريزونا الأمريكية ترأسه السيد رئيس التضامن الجامعي المغربي الأستاذ عبد الجليل باحدو، وحضره عن جامعة أريزونا الأساتذة:  Karen Koeillner – Alexander kurz وTanya Pinkerton وعن الجمعية السادة أعضاء الفريق التربوي لجمعية التضامن الجمعي المغربي: الأساتذة ابراهيم الباعمراني والمصطفى تكاني وجمال شفيق ونور الدين حوماري عضو المكتب الوطني للتضامن الجامعي المغربي والعربي عماد رئيس مركز التربية المدنية بالمغرب وامبارك مبركي المدير التنفيذي للتضامن الجامعي المغربي ومترجم أشغال اللقاء الأستاذ رفيق ساتاكد. بعد تقديم ورقة تعريفية للجمعية وتوجاهتها وأهدافها وأنشطتها وإصدراتها والخدمات الاجتماعية والتربوية والتشريعية والقانونية التي تقدمها لمنخرطاتها ومنخرطيها، قدم الأستاذ المصطفى تكاني عرضا مفصلا عن التعليم الثانوي الإعدادي – الإكراهات والتحديات وكيفية التجويد، كما قدم الأستاذ Alexandre kurz المشروع التربوي لجامعة أريزونا الأمريكية والذي يهدف إلى تحسين مستويات التلاميذ المغاربة في المواد الدراسية: اللغة العربية والعلوم والرياضيات واللغة الانجليزية للسنوات السنوات الثلاث الأخيرة من التعليم الابتدائي ومستويات التعليم الثانوي الإعدادي، وأبرز أن العمل خلال المشروع سيتم على ثلاثة مكونات أساسية: المناهج، تقوية قدرات الأساتذة والتقويم. ويمتد المشروع على خمس سنوات وهو ممول من لدن الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية USAD. خلال السنوات الثلاث الأولى من المشروع يتم التركيز على دراسة تجريبية في ثلاث جهات في المغرب وتهم 30 مدرسة ابتدائية و60 إعدادية، وستتمحور السنتان الرابعة والخامسة من المشروع على تعميم التجربة. تخللت أشغال اللقاء مناقشة عامة انصبت حول العرض المشار إليه أعلاه وعملية تنفيذ المشروع، واستعداد التضامن الجامعي  المغربي للمساهمة بما يتوفر عليه من تجربة وكفاءات تربوية وإدارية في إنجاح المشروع.

 

OLYMPUS DIGITAL CAMERA

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *